الأربعاء    21-08-2019م
غلاف العدد
العدد: 166 - ذو الحجة 1433هـ / نوفمبر 2012م
الأعداد السابقة
استطلاع
إلى أي مدى تتفق أن يكون برنامج نطاقات آلية قوية لتوطين الوظائف؟

  أتفق تماما
 لا أتفق
 لا اعلم

إدارة المقررات الإلكترونية : نظام جسور لإدارة التعلم الإلكتروني JUSURLMS
تاريخ النشر : 24-10-2012 م
تطرقنا في العدد السابق إلى أهم التقنيات والأنظمة المستخدمة في عملية إدارة التعلم والتدريب الإلكتروني، سواء تلك التي تتم من خلال المنظمة نفسها أو بشكل فردي.  كما وضحنا أن مفهوم التعلم الإلكتروني لا يقتصر فقط على تقديم مجموعة المقررات الدراسية من خلال المواقع الإلكترونية، بل يتعدى ذلك ليشمل جميع العمليات والإجراءات التي يتم من خلالها إدارة العملية التعليمية بشكل متكامل.  فكما رأينا، فإن أنظمة إدارة التعلم LearningManagementSyestems(LMSs) هي المسؤولة عن إدارة عملية التعلم في الجامعات والمعاهد التدريبية، بما في ذلك تسجيل الطلاب في المقررات المعتمدة وتتبع تقدمهم وتسجيل البيانات وإعداد التقارير حول أدائهم.  وفي المقابل، يستطيع  الطلاب (من خلال صفحاتهم الخاصة على النظام) من الاطلاع على درجاتهم وواجباتهم، كما يستطيع المعلم بناء الاختبارات الإلكترونية عبر النظام وتقديمها للطلاب وتخزين الدرجات آليًا.
كما أشرنا في العدد الماضي إلى دور أنظمة إدارة المحتوى التعليمي LearningContentManagementSystems(LCMSs)، وهي تلك البيئات التي يمكن من خلالها إدارة وحدات المحتوى التعليمي  learningobjectsمن خلال تخزينها في مخازن خاصة بتلك الوحدات learningobjectsrepositoryبحيث يصبح من الممكن إعادة استخدامها في تطوير المواد والموارد التعليمية.  وعرفنا بأن هذه الأنظمة تختلف عن أنظمة إدارة التعلم من خلال تركيزها على المحتوى التعليمي من حيث تطويره وإعادة استخدامه، كما تتميز بقدرات بحثية عالية مما يتيح للمطورين البحث والوصول السريع إلى الموارد اللازمة لبناء المحتوى التعليمي.  نقوم في هذا العدد بتسليط الضوء على الخدمات المقدمة من قبل أنظمة التعلم الإلكتروني المستخدمة في الجامعات السعودية، وتحديدًا نظام جسور ونظام البلاك بورد، ونتعرف من خلال الأمثلة على دورها في إدارة المقررات إلكترونيًا.
يعد نظام جسور لإدارة التعلم الإلكتروني من أهم مشاريع المركز الوطني للتعليم الإلكتروني والتعلم عن بعد في المملكة، حيث يهدف هذا المشروع إلى توفير منظومــة برمجية متكاملة مسؤولة عن إدارة العملية التعليمية الإلكترونية في الجامعات السعودية من خلال توفير العديد من المميزات والخدمات المقدمة للمعلم والمتعلم والمنظمة التعليمية.  هذا ويتميز نظام جسور عن غيره من الأنظمة بتوفره بشكل مجاني لمؤسسات التعليم العالي في المملكة (إنشاء حسابات للطلاب ولأعضاء هيئة التدريس من خلال إدراج بياناتهم وإدارتها) مع توفير الدعم الفني الكامل للنظام (هذا ويقوم المركز الوطني بتنفيذ البرامج التدريبية بشكل دوري لزيادة مهارات الراغبين في الاستفادة من خدمات النظام).
إن استخدام نظام جسور يسهل على الأستاذ إنشاء موقع للمقرر عبر الإنترنت دون الحاجة إلى توفر خبرة في البرمجة، فكل مايلزم هو الدخول على النظام من خلال متصفح الإنترنت ومن ثم اتباع خطوات ميسرة لبناء المقرر، بالإضافة إلى التعليمات المتسلسلة التي يوفرها النظام لمساعدة عضو هيئة التدريس في بناء وإدارة مقرراته.  بالتالي، يصبح من الممكن للأستاذ إنشاء مقررات تفاعلية بسهولة ويسر وإضافة خصائص كثيرة لإثراء المقرر.  الآلية التي يعمل بها النظام تتم من خلال قيام عضو هيئة التدريس بإتمام عملية التسجيل في النظام ومن ثم القيام بإنشاء وجدولة المقررات وتسجيل الطلاب في تلك المقررات (بعد أن يقوم الطلاب بإتمام عملية التسجيل في النظام).  وبهذا، يصبح المقرر ومحتوياته متاحًا للطلاب المسجلين.  كما يوفر النظام إمكانية متابعة أداء الطلاب وإصدار التقارير عن ذلك إضافة إلى إمكانية بناء الواجبات والامتحانات الإلكترونية وإرسالها إلى الطلاب والحصول على النتائج بشكل آلي.  كما أنه يصبح بالإمكان التواصل بين الطلاب والأستاذ والطلاب بعضهم مع بعض في كل مايخص المقرر من خلال أدوات التواصل التي يوفرها النظام.
نستعرض الآن وبشكل موجز الأسلوب الذي يعتمد عليه هذا النظام لإدارة المقررات بشكل إلكتروني، مع استخدام الأمثلة لتوضيح ذلك. 
1) الصفحة الرئيسة للنظام:
تظهر هذه الصفحة عندما يقوم المعلم أو الطالب بالدخول على النظام من خلال بوابة النظام الإلكترونية على الإنترنت، يوضح الشكل (1) الصفحة الرئيسة لنظام جسور.  هذا وتحتوي تلك الصفحة الرئيسية على: قائمة النظام الرئيسية، أدلة الاستخدام الخاصة بالنظام، إضافة إلى رابط للتواصل مع الدعم الفني الخاص بالنظام وبشكل مباشر.  والجدير ذكره هنا هو أن قائمة النظام الرئيسية تختلف من مستخدم لآخر وذلك حسب الصلاحيات المعطاة لحساب المستخدم عند إنشائه من قبل مشرفي النظام، يوضح الشكل (2) الفرق بين قائمة النظام الرئيسية الخاصة بالأستاذ وقائمة النظام الرئيسية الخاصة بالطالب.
الجدول (1): أهم الأدوات المساندة للمقررات الإلكترونية في نظام إدارة التعلم جسور.

أداة المقرر
الوصف
الإعلانات نشر المعلومات والتحديثات الهامة الخاصة بالمقرر الدراسي، خصوصًا تلك المواضيع المحددة بوقت معين.
نظام إدارة المحتوى التعليمي LCMS توفر هذه الأداة الإمكانيات التالية:
- إدارة محتوى المقرر من خلال إضافة ملفات المقرر سواء كانت على هيئة وثائق أو صوتيات أو ملفات تفاعلية.
- إضافة وإدارة الوحدات التعليمية على هيئة ملفات SCO (SCORM content).
- تنظيم المحتوى لبناء المقرر بشكل متكامل.
المنتدى منتدى خاص بالمقرر لمناقشة موضوعاته.
المحادثة العامة غرف دردشة للحوار الحي.
الواجبات توفير إمكانية بناء الواجبات وتوزيعها على الطلاب، كما تتيح للطالب تسليم الواجبات.  توفر طريقة سهلة للأستاذ لمساعدته في متابعة الطلاب الذين لم يقوموا بتسليم الواجب.
الاختبارات والتقييمات توفير إمكانية بناء الاختبارات والتقييمات بأساليب مختلفة وتوزيعها على الطلاب في مواعيد محددة والحصول على التقييمات لها بشكل مباشر.
بنك الأسئلة توفير إمكانية حفظ الأسئلة التي يقوم الأستاذ بإعدادها وذلك حتى يصبح من الممكن إعادة استخدامها عند إنشاء التمارين والامتحانات.
الفصول الافتراضية توفير إمكانية عقد المحاضرات من خلال شبكة الإنترنت، بحيث يصبح من الممكن مشاركة الطلاب من منازلهم.
التتبع والتقارير سجل درجات الطلاب وكذلك تتبع مشاركاتهم.
 
 
 
هذا وتوفر الصفحة الرئيسية في نظام جسور إمكانية إنشاء المقررات الدراسية من قبل عضو هيئة التدريس وذلك من خلال النقر على رابط «إنشاء مقرر جديد» الظاهر في القائمة الرئيسية في الصفحة.  إضافة إلى إنشاء المقررات، يقوم عضو هيئة التدريس بتسجيل الطلاب في المقررات من خلال النقر على رابط «قبول الطلاب» الظاهر في القائمة الرئيسية للنظام.  يوضح الشكل (3) هذا الإجراء. 
2) الصفحة الرئيسية للمقرر:

عندما يقوم أستاذ المقرر بإنشاء مقرر دراسي، فإن نظام جسور يقوم بتوفير قالب للمقرر بحيث يحتوي على كل مايخص المقرر من مواد وموارد تعليمية وغيره.  هذا وتتم إضافة ذلك القالب إلى قائمة المقررات الدراسية الخاصة بالأستاذ والتي تظهر على هيئة روابط عندما يقوم الأستاذ بالنقر على خيار «مقرراتي الدراسية» من قائمة النظام الرئيسية، تظهر صفحة المقررات الرئيسية في الشكل (4).  إضافة إلى ذلك، يتم إضافة رابط إلى صفحة ذلك المقرر في صفحة «مقرراتي الدراسية» لدى جميع الطلاب المسجلين في ذلك المقرر بالأسلوب نفسه.


هذا ويتم الوصول إلى أي مقرر دراسي في نظام جسور من خلال النقر على رابط المقرر في صفحة «مقرراتي الدراسية»، حيث توفر هذه الصفحة المدخل إلى إدارة المقرر الإلكتروني من قبل عضو هيئة التدريس بشكل متكامل، كما توفر إمكانية الوصول إلى المحتوى التعليمي والتفاعل مع المقرر الدراسي ومجتمعه من قبل الطلاب.  وبالتالي، فإن محتويات هذه الصفحة تظهر بشكل مختلف بالنسبة لكل من الأستاذ والطالب: فمن وجهة نظر الأستاذ، تمثل هذه الصفحة الموقع الذي يتم من خلاله إدارة المقرر عن طريق: إضافة خطة المادة syllabus، إضافة وإدارة المحتوى التعليمي للمقرر، والتواصل مع طلاب المقرر، إضافة إلى إمكانية إنشاء الواجبات والامتحانات وتوزيعها على الطلاب المسجلين في المقرر (يقوم النظام بتوزيعها في الأوقات التي تم تحديدها من قبل أستاذ المقرر).  أما من وجهة نظر الطالب، فإن الصفحة الرئيسية للمقرر تمثل المدخل إلى محتويات المقرر، إضافة إلى إمكانية متابعة مستجدات المقرر من إعلانات ومهام وواجبات وغيرها من الأحداث الأكاديمية الخاصة بالمقرر، إضافة إلى إمكانية استخدام أدوات التفاعل الأخرى التي تتيح التواصل بين الأستاذ والطلاب أو الطلاب وبعضهم البعض.  يوضح الشكل (5) الصفحة الرئيسية للمقرر الذي تم إنشائه في الشكل (3)، ويظهر الفرق بين ظهور تلك الصفحة بالنسبة للأستاذ والطلاب وذلك من خلال احتواء صفحة الأستاذ على أداة «الدرجات والتقارير» الخاصة بالمقرر، إضافة إلى أداة «قائمة المشرف» التي توفر إمكانية التحكم في محتوى المقرر.

3) أدوات المقرر الإلكتروني:
عندما يتم إنشاء أي مقرر دراسي من خلال نظام التعلم جسور، فإنه سيتم إنشاء صفحة رئيسية للمقرر بشكل تلقائي بحيث تتم إضافة المحتوى التعليمي للمقرر إلى تلك الصفحة التي يشترك في إمكانية الوصول إليها كل من الأستاذ والطلاب.  إضافة إلى ذلك، فإن الصفحة الرئيسية للمقرر عادة ما تحتوي على العديد من الأدوات المختلفة لغرض توفير إمكانية التفاعل مابين الأستاذ والطلاب ومابين الطلاب وبعضهم البعض.  يوضح الجدول (1) قائمة بأهم تلك الأدوات المتاحة للاستخدام من قبل نظام جسور.
نظام إدارة التعلم بلاك بورد BlackBoard9.0
يعد نظام البلاك بورد نظامًا عالميًا لإدارة التعليم ومتابعة الطلبة ومراقبة كفاءة العملية التعليمية في المؤسسات التعليمية.  الآلية التي يعمل بها النظام تتم من خلال قيام المؤسسة التعليمية بشراء نسخة من البرنامج وتوفيره على جهاز خادم خاص بالمؤسسة التعليمية بحيث يتمكن الطلاب وأعضاء هيئة التدريس من الوصول إلى النظام من خلال بوابة المؤسسة على الإنترنت.  هذا وتكون المؤسسة التعليمية في هذه الحالة هي المسؤولة عن إنشاء حسابات مستخدمين للطلاب ولأعضاء هيئة التدريس، إضافة إلى إنشاء المقررات الدراسية وتعيينها للأساتذة وتسجيل الطلاب في تلك المواد.  وفي الكثير من الأحيان، يتم ربط نظام البلاك بورد بأنظمة التسجيل الخاصة بالجامعة بحيث تتم عملية جدولة المقررات وتسجيل الطلاب بها بشكل آلي.
ويتيح نظام البلاك بورد العديد من المزايا والخدمات بالنسبة لأعضاء هيئة التدريس وكذلك الطلاب.  فالبنسبة لأعضاء هيئة التدريس، يوفر النظام إمكانية بناء المقررات الديناميكية والتفاعلية بسهولة كبيرة إضافة إلى إدارة المحتوى لتلك المقررات بطريقة مرنة وبسيطة، مما يمكن المعلم من تنفيذ المهام اليومية للعملية التعليمية بشكل فعال من خلال النظام.  كما يتيح النظام للطلاب إمكانية التواصل مع المقرر الدراسي خارج قاعة المحاضرات في أي مكان وفي أي وقت من خلال توفير الأدوات المتنوعة للاطلاع على محتوى المادة العلمية والتفاعل معها بطريقة ميسرة، بالإضافة إلى التواصل مع أستاذ المقرر وبقية الطلاب المسجلين في نفس المقرر بوسائل إلكترونية متنوعة.  كما يمكن استخدام النظام لبناء الواجبات والامتحانات واحتساب النتائج أولاً بأول.  هذا ويحتوي الإصدار الحديث من هذا النظام Blackboard9.0 مزايا النظام Blackboardونظام WebCTحيث تم دمج النظامين لتوفير نظام شامل لإدارة التعلم.  نستعرض فيما يلي أسلوب إدارة المقررات باستخدام نظام البلاك بورد، مع استخدام الأمثلة لتوضيح ذلك. 
1) الصفحة الرئيسة للنظام
تتألف الصفحة الرئيسية في نظام البلاك بورد من مجموعة من الوحدات النمطية modules،  والوحدة النمطية هي عبارة عن نافذة تعرض بيانات معينة تهم المستخدم.  هذا ويختلف محتوى النافذة من وحدة لأخرى، كما تختلف طبيعة البيانات التي يتم عرضها من خلال الوحدات النمطية، فبعضها تكون ذات طبيعة مرتبطة بالمستخدم (مثل وحدة «قائمة المقررات الدراسية» أو وحدة «قائمة المقررات الدراسية السابقة») أو روابط خاصة بمحتويات ذات طبيعة مشتركة بين المستخدمين (مثل وحدة «الآلة الحاسبة» أو وحدة «القاموس» أو وحدة «قائمة الروابط السريعة»).  هذا وتظهر بعض الوحدات الافتراضية في الصفحة الرئيسية بشكل افتراضي (حيث يتم تحديدها من قبل مشرف النظام) وقد تختلف تلك الوحدات من قسم لآخر أو من كلية لكلية، كما أنه من الممكن للمستخدم أن يقوم بالتحكم في تلك الوحدات من خلال تخصيص صفحة النظام الرئيسية الخاصة بحسابه.  يوضح الشكل (6) الصفحة الرئيسية في نظام بلاك بورد الخاص بجامعة الملك سعود.  وكما هو ظاهر في الشكل، فإن الصفحة الرئيسية لنظام البلاك بورد تحتوي على مجموعة من التبويبات Tabsالتي تتيح للمستخدم التنقل بين صفحات النظام المختلفة المتاحة، مثل: صفحة «المقررات الدراسية» (تحتوي قائمة المقررات في الفصل الحالي وقائمة أخرى بالمقررات السابقة)، صفحة «المجتمع التعليمي» (تحتوي على مجموعة المقررات اللامنهجية أو المقررات التي تحتوي على نشاطات مبنية على مستوى القسم أو الكلية أو الجامعة)، و«الدعم الفني» (توفر إمكانية التواصل مع مسؤولي النظام بشكل مباشر).  هذا ويتم تحديد تلك التبويبات من قبل مشرف النظام ويتم تخصيصها من كلية لأخرى داخل الجامعة ذلك لإمكانية اختلاف الأدوات والأنظمة المساندة (المتاحة من خلال نظام البلاك بورد) بين الكلية والأخرى.  هذا ويعتبر تبويب «المقررات الدراسية» هو التبويب الافتراضي في معظم الأحيان، إضافة إلى أنه تتم إضافة الروابط الخاصة بالمقررات بشكل تلقائي (لكل من الأستاذ والطلاب) بعد أن يتم إنشائها من قبل مسؤول النظام.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
2) الصفحة الرئيسية للمقرر
يتم إنشاء صفحة رئيسية لكل مقرر دراسي في نظام البلاك بورد، بحيث يتمكن الأستاذ والطلاب المسجلون في تلك المادة من الوصول إلى تلك الصفحة بعد النقر على رابط المقرر في صفحة المقررات الدراسية.  يوضح الشكل (7) الصفحة الرئيسية لمقرر معين، ويظهر الفرق بين صفحة الأستاذ والطالب من خلال احتواء صفحة الأستاذ على شريط «قوائم خدمات المحتوى» الذي يتم استخدامه في إدارة المحتوى للمقرر.  هذا وتتميز صفحات المقررات في نظام البلاك بورد بإمكانية إضافة الوحدات النمطية المتاحة من خلال نظام البلاك بورد وتخصيصها للمقرر وطلابه، حيث يتم تخصيص تلك الصفحات من قبل أعضاء هيئة التدريس.  إضافة إلى ذلك، فإن أحد أهم مزايا هذه الصفحة هو توفير إمكانية التحرير والتأكد من النتائج قبل عرض المحتوى على الطلاب: إذ إنه من الممكن للأستاذ تحرير صفحة المقرر ومن ثم اختيار «إيقاف» بالنسبة لزر «وضع التحرير» (والذي دائمًا مايكون ظاهرًا في أعلى صفحة المقرر من  جهة اليسار) وذلك حتى تظهر الصفحة أمامه بنفس الشكل الذي سيراها فيه الطالب.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
أ) صفحة المقرر الرئيسية كما تظهر للأستاذ، حيث تحتوي على قوائم خاصة بإدارة المحتوى (إنشاء عنصر، بناء، تقويم، تفاعل...).
 
 
 
 
 
 
 
 
 
ب) صفحة المقرر الرئيسية كما تظهر للطالب.
الشكل (7): الصفحة الرئيسية للمقرر في نظام البلاك بورد
(كما تظهر للأستاذ والطالب)

 
3) أدوات المقرر الإلكتروني
يوفر نظام البلاك بورد العديد من الأدوات الممكن إضافتها إلى صفحة المقرر الرئيسية وذلك لغرض تعزيز وإثراء أساليب التواصل بين المشاركين في المقرر الدراسي، ويحتوي الجدول (1) على قائمة بأهم الأدوات المستخدمة لدعم المقررات الإلكترونية المتوفرة أيضًا من خلال نظام البلاك بورد، كما يضيف نظام البلاك بورد العديد والعديد من الأدوات المتطورة  غير المتوفرة من خلال نظام جسور مثل الإحصائيات وكذلك قابلية دمج المحتوى مع تقنيات وصيغ مختلفة من صيغ أنظمة التعلم الإلكتروني وكذلك تقنية المدونات والويكي وغيرها من الأدوات التفاعلية في العملية التعليمية.
  • print
  • email
  • comment
إرسال الموضوع إلى صديق
اسمك: بريدك:
اسم صديقك: بريد صديقك: